الأسئلة المتداولة اللاجئين السوريين في تركيا

ما هو نظام الحماية المؤقتة وعلى من يطبق ؟
إن نظام الحماية المؤقتة الذي أنشأ من قبل الحكومة التركية يتماشى مع المعايير الدولية للتعامل مع الزيادة الكبيرة والمفاجئة لأعداد اللاجئين الذين يعبرون الحدود. بموجب نظام الحماية المؤقتة يزود السوريون بالحماية والمساعدة في تركيا, والتي تتضمن بقاء غير محدود في تركيا, حماية من الإعادة القسرية, والتوصل إلى خدمات الإستقبال حيث تعالج الاحتياجات الفورية. وحتى اليوم, تقدم المساعدة بشكل منتظم داخل المخيمات. بالنسبة لللاجئين خارج المخيمات, تقدم المساعدة على أسس خاصة باستثناء الحصول على الرعاية الصحية والطبية العامة والتي فتحت أمام جميع المواطنين السوريين في تركيا.
إن جميع اللاجئين السوريين مشمولين بنظام الحماية المؤقتة, حتى أولئك الذين لا يملكون وثائق تعريف شخصية (هوية). إن نظام الحماية المؤقتة يشمل أيضاً الفلسطينيين من سوريا والأشخاص بدون جنسية من سوريا.
هل يضمن نظام الحماية المؤقتة الوصول (الدخول) إلى تركيا؟
إن دخول اللاجئين السوريين إلى تركيا ينظم من قبل السلطات التركية.
يمكن أن يدخل السوريون الحاملون لجوازات سفر تركيا بشكل قانوني بدون فيزا وليس هناك أي قيود للدخول,
يتم تنظيم دخول السوريين بدون جوازات سفر في المعابر الحدودية الرسمية من قبل شرطة مراقبة الجوازات التركية وتكون مرتبطة عموماً بتوفر أماكن في المخيمات مع بعض الاستثناءات, على سبيل المثال أولئك الذين هم بحاجة لمعالجة طبية عاجلة.
إن دخول السوريين في النقاط الحدودية التي تكون تحت سيطرة الدرك (الجندرمة) أو القوات البرية التركية يكون مقتصراً عموماً على الجرحى. نظراً للقيود المفروضة على الحدود فإن الكثير من السوريين بدون جوازات سفر صالحة يسعون للدخول بطرق غير شرعية لتركيا, والبعض بمساعدة مهربين. يستطيع أولئك الذين يدخلون بشكل غير قانوني تسوية أوضاعهم لاحقاً عن طريق التسجيل بواحدة من مراكز التنسيق )AFAD( في جنوب شرق تركيا. إن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( تواصل مساعيها مع الحكومة من أجل دخول غير مقيد للأراضي التركية, و للفت انتباه السلطات لمخاطر الحماية التي يواجهها السوريون عندما يجبروا على اللجوء للدخول بطرق غير قانونية.
هل يستطيع الفلسطينيون الذين كانوا في سوريا أيضاً من دخول تركيا بدون فيزا ؟
من حيث المبدأ, يسمح للفلسطينيين الذين يطلبون دخول تركيا من سوريا بالدخول إلى البلد بدون فيزا. يكفل نظام الحماية المؤقتة للفلطسينيين من سوريا بأن يمنحوا نفس الحماية المتوخاة للسوريين. بالنسبة للفلسطينيين الذين يصلون إلى تركيا عن طريق بلد ثالث, فإن الممارسات تشير حتى الأن أنه في حال عدم وجود فيزا فإنه من الممكن إعادتهم للبلد الثالث. مع ذلك, ليس هناك تقارير عن فلسطينيين تم إرجاعهم إلى سوريا.
يمكن لللاجئين الذين دخلوا تركيا عن طريق معابر حدودية غير رسمية وبدون جوازات سفر أن يسجلوا بمراكز التنسيق التي تديرها الحكومة والموجودة في غازي عنتاب ونيزب في محافظة غازي عنتاب. وكذلك في مركز التنسيق الموجود في أورفا, وفي فروعه التي تعمل حالياً في أكجاكالة, بيراجيك, بوزوفا, سيفاريك, سوريك, فيرانشهير في محافظة أورفا. المراكز التنسيقية تدار بالاشتراك مع رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ )AFAD( والسلطات الحكومية.
في هذه المراكز وعند التسجيل, يصدر للسوريين بطاقات تعريف شخصية (هوية) والتي تسهل لهم الحصول على مساعدة طبية ومساعدات اخرى تزود عن طريق المحافظات الفرعية. تدعم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( الحكومة لتسجيل السكان خارج المخيمات في الجنوب الشرقي عن طريق تأمين مراكز تسجيل متنقلة والتي سيتم نشرها خلال خريف 3102 (من أيلول إلى كانون الأول 3102). في المحافظات الأخرى في الجنوب الشرقي, تقوم السلطات المحلية بتنفيذ تدريبات على التعداد لتحديد أماكن تواجد السوريين, وفي بعض الحالات, لتقديم المساعدة لهم.
بالإضافة إلى ذلك ينبغي الإشارة إلى أن هناك تعميم جديد لتسجيل اللاجئين في المناطق الحضرية (خارج المخيمات) قد أرسل من قبل وزراة الداخلية في 01 أيلول لمديريات الأمن في المحافظات في 31 محافظة, بمافيها العشر محافظات التي توجد فيها المخيمات, بالإضافة إلى اسطنبول, أنقرة, كونيا, مرسين, ازمير, بورسا, بالي كسير, اسكي شهير, قيصري, انطاليا. التعميم ينص على أنه سيتم تأسيس مراكز تنسيق إضافية في تلك المحافظات الـعشرين, وسيتم تعزيزها بكوادر من شرطة الأجانب لضمان اجراء التسجيل وأخذ البصمات للسوريين في المناطق الحضرية (خارج المخيمات). تتابع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( مع السلطات ما يتعلق بنيتهم لبدء تنفيذ الخطط المنصوص عليها بهذا التعميم.
معلومات الاتصال بمركز التنسيق
مركز تنسيق غازي عنتاب:
Degirmicem Mahallesi Ozgurluk Cad. Erseter Apt n. 38/A Sehitkamil, Gaziantep الخط المباشر: 5027 444 مركز تنسيق أورفا: Veysel Karani Mahallesi 462 Sokak No: 17 Sanliurfa Merkez خط أرضي (ليس خط مباشر): 0852 314 0414 & 7290 313 0414
ما هو الدعم المتاح لللاجئين السوريين ذوي الاحتياجات الطبية؟
لقد تم تسهيل الحصول المجاني على العلاج الطبي لكل اللاجئين السوريين المقيمين في المخيمات. علاوة على ذلك, فقد أصدرت )AFAD( تعميم رقم 2013/1 في 01 كانون الثاني 3102 للإعلام بأنه يمكن للمواطنين السوريين الذين يقيمون خارج المخيمات مراجعة المراكز الصحية والمشافي وتلقي العناية الطبية مجاناً. لتلقي الرعاية الطبية بالنسبة لللاجئين خارج المخيمات يجب مراجعة المراكز الطبية والمشافي الموجودة في إحدى المحافظات العشرة التي تستضيف مخيمات اللاجئين السوريين. وتشمل حالياً: أدنا, أديامان, غازي عنتاب, هاتاي, كهرمان ماراش, كيليس, مالاطيا, ماردين, اوسمانية, أورفا. تتحمل )AFAD( تكاليف العلاج الطبي والذي يشمل الرعاية الصحية الأولية والوقائية. اذا لم يكن السوري قد سجل بعد من قبل )AFAD(, يستطيع أيضاً مراجعة مشافي الدولة في تلك المدن العشرة من أجل العلاج الطبي, وستقوم المشفى آنذاك باجراء تسجيل مبدئي للشخص المحدد وبالتالي يتم تزويده بالخدمات الصحية.
أصدرت )AFAD( تعميماً آخراً في 9 أيلول للإيعاز بوجوب حصول المواطنين السوريين على الخدمات الطبية في جميع المحافظات الـ 10 في تركيا. من المتوقع إجراء التسجيل من قبل المراكز الصحية وشرطة الأجانب في جميع المدن الـ 10 في تركيا. يمتد هذا التعميم مبدئياً ليشمل التعميم الصحي السابق, و يظهر أيضاً كانعكاس للجهود المبذولة لتوسيع نطاق التسجيل للسوريين في المدن في جميع أنحاء البلاد. تتباحث المفوضية العليا )UNHCR( مع السلطات للحصول على توضيحات حول كيف ومتى سيتم البدء بتنفيذ التعميم.
لقد رتبت )AFAD( وبالتعاون مع غرفة الصيادلة لتغطية أكثر من %80 من تكاليف الوصفات الطبية للأدوية المطلوبة من قبل اللاجئين السوريين, في صيدليات محددة في جميع أنحاء محافظتي غازي عنتاب وأورفا. يتم تحمل تكاليف الدواء من قبل مديرية المحافظة المعنية لـ )AFAD(.
هل يستطيع الأطفال السوريون الحصول على التعليم في تركيا؟
وفقاً للقانون الوطني التركي, جميع الأطفال في تركيا بما فيهم الأجانب لديهم حق التعلم في المدارس الابتدائية والمتوسطة. الأطفال اللاجئين بسن المدرسة والمقيمين في المخيمات في أنحاء الجنوب الشرقي لتركيا يتعلمون في مدارس المخيم والتي تتبع المناهج الدراسية السورية وتدرس باللغة العربية. يتلقى الأطفال في نهاية العام الدراسي وثيقة تشير إلى حضورهم وإنهائهم بنجاح للعام الدراسي في المخيم. بالنسبة لللاجئين خارج المخيمات, يمكن للسوريين بسن المدرسة الذين استلموا تصريحات إقامة التسجيل في المدارس العامة. ويمكن لأولئك الذين يعيشون خارج المخيمات وبدون تصريحات إقامة الحضور في المدارس كطلاب مستمعين, بدون تسجيل رسمي, أو يمكنهم الحضور في مدارس غير رسمية والتي يديرها معلمون سوريون متطوعون وهذه المدارس تدعم في بعض المناطق من قبل السلطات المحلية و المنظمات غير الحكومية.
ما هي أليات الدعم المتاحة للأطفال السوريين اللاجئين الغير مصحوبين بذويهم؟

حماية جميع الأطفال, بغض النظر عن الجنسية, مكفولة بموجب الإطار القانوني لقانون حماية الطفل التركي رقم. 5295. وبالتالي, من حيث المبدأ فإن النظام القانوني الوطني لديه القدرة على معالجة احتياجات الحماية للأطفال السوريين, بما فيهم القاصرين الغير مصحوبين بذويهم. الأطفال اللاجئين المنفصلين والغير مصحوبين بذويهم والذين هم بحاجة للحماية يمكن استضافتهم في مؤسسات تابعة للدولة ويمكن أن يزودوا بمساعدة على قدم المساواة مع ما يقدم للمواطنين الأتراك. وبالتالي ضمن إطار العمل الموجود, وتبعاً إلى تسجيل الطفل السوري لدى السلطات, وتوافر الموارد وقدرة الدولة, قد يتم توفير التعليم الابتدائي بما فيها تعلم اللغة, بالإضافة إلى الرعاية الطبية.
وحالياً يتم إحالة أي طفل سوري قاصر غير مصحوب بذويه وتم تحديد هويته من قبل المفوضية )UNHCR( والسلطات المحلية فوراً إلى وكالة حماية الطفل التركية ليتم وضعه في مراكز الحماية الموجودة. ومع ذلك وبالنظر إلى زيادة عدد الوافدين والذين كان لهم تأثير على قدرة المؤسسات الحكومية للاستمرار في تلبية الحاجات المتزايدة للأطفال الغير مصحوبين بذويهم محددي الهوية, فإن وزارة الأسرة والمجتمع تسعى في سياستها لتدابير بديلة لمعالجة إحتياجات هؤلاء الأطفال ضمن الإطار القانوني.
تستمر المفوضية )UNHCR( بتزويد السلطات بالإرشادات لتحديد تدابير الرعاية المناسبة أكثر والتي تخدم الظروف الخاصة للطفل. يجب إحالة الأطفال السوريين القاصرين الغير مصحوبين بذويهم إلى المفوضية )UNHCR( والتي ستتابع بدورها مع السلطات المتطلبات والدعم المناسب.
ما هي المساعدات التي يحصل عليها اللاجئين السوريين فيما اذا أصبحوا ضحايا لجريمة في تركيا؟
في سياق نظام الحماية المؤقتة, يمكن لجميع اللاجئين السوريين أن يستفيدوا من حماية الحكومة التركية. عملياً هذا يعني بأنه يمكنهم مراجعة السلطات, بما في ذلك الشرطة, ويبلغوا ويطلبوا المساعدة من أجل أي جريمة ممكن أن تواجههم في تركيا. ينبغي التنويه إلى أنه حتى في حال عدم التسجيل لدى السلطات لن يتم منع أي سوري من مراجعة مركز الشرطة وطلب المساعدة, في جميع الأحوال التسجيل هي الطريقة الوحيدة لضمان حصول كامل على الحماية والمساعدة المقدمة من تركيا.
ما هو دور المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( في تركيا لضمان الحماية لللاجئين السوريين؟
لقد طلبت السلطات من المفوضية العليا )UNHCR( دعم نظام الحماية المؤقتة عن طريق تقديم نصائح تقنية, مراقبة العودة الطوعية للوطن ونشاطات ذات صلة, وأن تكون متواجدة في جميع المحافظات التي تستضيف اللاجئين السوريين.
في الجنوب الشرقي لتركيا, تتواجد المفوضية )UNHCR( في غازي عنتاب, أورفا, وهاتاي. العاملين في المفوضية )UNHCR( يزورون المخيمات بشكل يومي, يتحدثون مع إدراة المخيم, AFAD, الهلال الأحمر, ومسؤولي التسجيل والمدراء والعاملين في الوحدات التقنية لوزارات مختلفة. وكلما أمكن وبموافقة جميع الأطراف المعنية, تقوم المفوضية )UNHCR( بزيارة المناطق السكنية في مخيمات اللاجئين. وخلال الزيارات تحاول المفوضية )UNHCR( فهم التحديات والإنجازات في وضع اللاجئين السوريين وتقوم المفوضية )UNHCR( أيضاً بتوثيق ونشر الممارسات المثالية التي لوحظت في المخيمات من أجل المضي قدماً بمعايير الحماية ولإيجاد حلول عملية.
ما هي المساعدة التي تقدمها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( في تركيا؟
تزود المفوضية )UNHCR( الحكومة التركية بسياسة ونصائح تقنية, بما في ذلك مجالات الحماية كالتسجيل, الوصول إلى الإراضي التركية والتوثيق والاستشارات القانونية وإدارة حالات اللاجئين في المناطق الحضرية (خارج المخيمات). تسعى المفوضية UNHCR في تركيا لمساعدة سلطات المخيم في إيجاد حلول عملية للمسائل التي تحدث في المخيمات.
فيما يتعلق بالمساعدة المادية, فإن المفوضية UNHCR في تركيا قدمت وستستمر في تقديم مواد غير غذائية, كالخيم, البطانيات, المشمعات, وأدوات المطبخ. مؤخراً قامت المفوضية UNHCR بدعم السلطات التركية لتوسيع نشاطات التسجيل
من أجل الحالات خارج المخيم عن طريق تأمين وحدات تسجيل متنقلة, والتي ستنشر في أجزاء من البلاد حيث يقيم اللاجئون السوريون, وقد قامت بتأمين كراسي متحركة لللاجئين المقعدين, وقامت أيضاً بدعم عدد من مراكز التدريب المهني.
هل تستطيع المفوضية العليا UNHCR في تركيا مساعدة اللاجئين بإجراءات لم شمل العائلة؟
أي شخص يريد تقديم طلب من أجل لم شمل العائلة ينبغي عليه أن يكون على اتصال مباشر مع السفارة ذات الصلة. وفقاً لقوانين أغلب الدول, فإن إجراءات لم شمل العائلة تتطلب أن يقوم أحد أفراد العائلة في البلد الثالث بمراجعة سلطات الهجرة هناك أولاً, من أجل البدء بالإجراءات. أغلب الدول تقبل فقط طلبات لم شمل العائلة لأفراد العائلة من درجة القرابة الأولى (الزوجين والأولاد تحت سن الـ01).
في حين أن المفوضية UNHCR تستطيع المساعدة عن طريق تقديم معلومات (الاستشارة) لهم ولكن الطريقة الأكثر فعالية للشخص الذي يكون أحد أفراد عائلته من الدرجة الأولى في بلد أخر هي أن يراجع هذا الشخص السفارة ذات الصلة.
بعض الحالات والتي تدخل بشكل استثنائي ضمن اهتمامات المفوضية UNHCR في تركيا هي على سبيل المثال, الأطفال الغير مصحوبين بذويهم والذين لديهم أبوين مقيمين في دولة ثالثة, في هذه الحالة تستخدم المفوضية UNHCR في تركيا مكاتبها لتسهيل لم شمل سريع للعائلة بالتعاون مع السفارات ذات الصلة, وتؤمن تدابير عناية مناسبة للأطفال خلال فترة
تواجدهم في تركيا.
أنا لدي مشكلة حماية عاجلة وبحاجة إلى مساعدة المفوضية UNHCR في تركيا. في سياق نظام الحماية المؤقتة فأن الحكومة التركية مسؤولة عن تأمين الحماية لكل اللاجئين السوريين. يمكن التواصل مع
المفوضية UNHCR للحصول على إستشارة حول نظام الحماية المؤقتة. خط الإتصال المباشر للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( هو
66
80 405 )312 90+(

27 81 405 )312 90+(
ويمكن أيضاً إرسال الاستفسارات عن طريق الإيميل TURAN@unhcr.org.
المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لهيئة الأمم المتحدة )UNHCR( في تركيا تشرين الأول 2014
www.unhcr.org.tr

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *